بدء تشغيل أول مختبر متنقل قابل للنفخ لاجراء اختبارات كوفيد-19 في بكين

بدء تشغيل أول مختبر متنقل قابل للنفخ لاجراء اختبارات كوفيد-19 في بكين

تم استخدام مختبر متنقل قابل للنفخ لإجراء اختبارات فيروس كورونا الجديد المتسبب في كوفيد-19، رسمياً يوم الثلاثاء في مركز رياضي في حي داشينغ بالعاصمة الصينية بكين.

ويمكن للمختبر، الذي قدمته شركة التكنولوجيا الحيوية الصينية “بي جي آي” لعلم الجينوم، أن يتعامل مع 30 ألف اختبار حمض نووي يوميا.

ويتكون المختبر، المسمى باسم “هوه يان” (عين النار)، من تسع غرف قابلة للنفخ. وتعمل ثلاث من الغرف كمناطق لاستقبال العينات، في حين تستوعب الغرف الست الأخرى 14 جهازا أوتوماتيكيا لإجراء اختبارات كوفيد-19، حيث يمكن لكل منها استخراج 96 عينة في المرة الواحدة، وفقا لما ذكر ليو شين ممثل الشركة.

وسيؤدي تشغيل المختبر إلى تحسين كفاءة استخلاص الحمض النووي. وأضاف ليو أنه هناك أكثر من 100 موظف من الشركة يعملون في مواقعهم في جميع أنحاء البلاد وأن عملية التشغيل تسير بسلاسة.

مجموع القراءات 132 total views, قراءات اليوم 3 views today

cacsr