بومبيو يتهم الصين بسرقة العلوم والتكنولوجيا من الجامعات الأميركية

بومبيو يتهم الصين بسرقة العلوم والتكنولوجيا من الجامعات الأميركية

اتهم وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الصين بسرقة العلوم والتكنولوجيا من الجامعات الأميركية، وخلال حدث نظمه معهد جورجيا للتكنولوجيا، قال بومبيو إن عدداً من الكليات الأميركية تم شراؤها من جانب بكين.

ودعا إلى فرض رقابة صارمة على الطلاب والعلماء من الصين بسبب ما سماه محاولات تسميم أساس التعليم العالي في الولايات المتحدة. 

تصريحات بومبيو تأتي بعدما فرضت بلاده الإثنين الماضي، عقوبات مالية وحظراً للسفر على 14 نائباً لرئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، تشمل تجميد أي أصول قد يمتلكونها على الأراضي الأميركية، ومنعهم من السفر إلى الولايات المتحدة.

وكانت واشنطن قد أدرجت 10 دول من بينِها الصين، السعودية، وكوريا الشمالية وإيران، ضمن تصنيفها السنوي لقائمة الدول التي تشكل “مصدر قلق” في مجال الحريات الدينية.

ورداً على العقوبات الأميركية، استدعت الصين القائم بأعمال المبعوث الأميركي في بكين،متعهدة باتخاذ إجراءات للرد على ذلك.

وقالت وزارة الخارجية الصينية، إن نائب وزير الخارجية تشينغ تسيانغ، استدعى القائم بأعمال المبعوث في السفارة الأميركية للتعبير عن “الاحتجاج الشديد والإدانة القوية”.

المصدر: وكالات

مجموع القراءات 91 total views, قراءات اليوم 1 views today

مركز الدراسات الآسيوية والصينية