شي: على الصين تعزيز جهود مكافحة “الانفصال” في التبت

شي: على الصين تعزيز جهود مكافحة “الانفصال” في التبت

(رويترز) – نقلت وسائل الإعلام الصينية الرسمية يوم السبت عن الرئيس شي جين بينغ قوله لكبار الزعماء إنه على الصين بناء ”حصن منيع“ للحفاظ على الاستقرار في التبت وحماية الوحدة الوطنية وتثقيف الجماهير في النضال ضد ”الانفصال“.

وسيطرت الصين على التبت في عام 1950 فيما تصفه بعملية ”تحرير سلمي“ ساعدت تلك المنطقة النائية بجبال الهيمالايا على التخلص من ماضيها ”الإقطاعي“. ولكن منتقدين بقيادة الزعيم الروحي المنفي الدلاي لاما يقولون إن حكم الصين بمثابة ”إبادة ثقافية“.

وأشاد شي خلال لقاء مع كبار مسؤولي الحزب الشيوعي بشأن حكم التبت في المستقبل بالإنجازات التي تحققت ولكنه قال إن هناك حاجة لبذل جهود أكبر لإثراء وتجديد وتعزيز الوحدة في المنطقة.

وقال شي في تصريحات نشرتها وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن من الضروري تعزيز التثقيف السياسي والأيدولوجي في مدارس التبت من أجل ”غرس بذور حب الصين في أعماق قلوب كل الشبان“.

وتعهد شي ببناء ”تبت اشتراكية جديدة عصرية وموحدة ومزدهرة ومتحضرة ومتوافقة وجميلة“. وقال إن الصين بحاجة إلى تعزيز دور الحزب الشيوعي في الإقليم وتعزيز دمج جماعاته العرقية.

وأضاف أنه لا بد من تكيف البوذية في التبت مع الاشتراكية والأوضاع الصينية.

وقالت جماعة الحملة الدولية من أجل التبت إن تصريحات شي تثبت إن الصين ما زالت بحاجة لفرض حكمها ”بيد من حديد“.

وسٌلطت الأضواء من جديد على سياسات الصين تجاه التبت هذا العام وسط تدهور العلاقات مع الولايات المتحدة.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في يوليو تموز إن الولايات المتحدة ستفرض قيودا على منح تأشيرات لبعض المسؤولين الصينيين الذين لهم دور في منع الوصول الدبلوماسي للتبت وفي ارتكاب ”انتهاكات حقوق الإنسان“ مضيفا أن واشنطن تدعم منح التبت“ حكما ذاتيا حقيقيا“.

مجموع القراءات 95 total views, قراءات اليوم 1 views today

مركز الدراسات الآسيوية والصينية