مسؤول صيني بارز يشدد على التواصل الاستراتيجي لتعزيز التعاون بين دول بريكس

مسؤول صيني بارز يشدد على التواصل الاستراتيجي لتعزيز التعاون بين دول بريكس

 

 

قال دبلوماسي صيني كبير، إنه يتعين على دول مجموعة بريكس تعزيز الاتصالات الاستراتيجية ،ودعم الثقة السياسية المتبادلة، وتعميق التنسيق في الشؤون الأمنية، واتخاذ كافة الاستعدادات للاجتماع الـ 13 لقادة بريكس.

أكد يانغ جيه تشي، عضو المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ، في حديثه في الاجتماع الـ 11 للممثلين السامين المعنيين بقضايا الأمن بمجموعة بريكس، الذي عقد عبر رابط الفيديو ، أن دول بريكس يجب أن تتبع المبادئ التوجيهية المشتركة لزعماء الدول الخمس، وتتمسك بروح بريكس المتمثلة في الانفتاح والشمول والتعاون المربح لجميع الأطراف.

وقال يانغ ، وهو أيضًا مدير مكتب لجنة الشؤون الخارجية باللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، إن دول بريكس يجب أن تعمل معًا لمواجهة التحديات والتهديدات الأمنية، وتتحد ضد جائحة كوفيد- 19، وتحترم العلم ، وتعارض الوصم بالجائحة وتسييس تتبع أصول الفيروس.

وشدد على ضرورة حل التناقضات الإقليمية والقضايا الساخنة عبر الحوار والتشاور، واحترام الشواغل المشروعة لدول المنطقة.

ودعا دول بريكس إلى تعزيز التعاون لمواجهة التحديات الأمنية غير التقليدية ، ومعارضة إساءة استخدام مفهوم الأمن الوطني وتدابير الإنفاذ التمييزية الأحادية ضد الدول الأخرى.

كما دعا دول بريكس إلى استيعاب المصالح الأساسية والشواغل الكبري لبعضها البعض بشكل كامل ، وتوحيد الجهود للقضاء على الجرائم العابرة للحدود ، وتعزيز التعاون في مجالات تشمل تبادل المعلومات الاستخباراتية واحتياطات السلامة ومكافحة المخدرات ، واتخاذ إجراءات صارمة ضد الجرائم الإلكترونية ومكافحة الإرهاب وتعزيز أمن المعلومات على الإنترنت.

وقال إن دول بريكس يجب أن تكون متيقظة لانتهاكات الحقوق السيادية من جانب دول أخرى،تحت ذريعة حرية الملاحة.

وقال يانغ إن الصين تدعم دول بريكس في بناء آلية إنذار مبكر لمنع مخاطر الأمراض المعدية واسعة النطاق، وتعزيز قدرة احتياطي الطوارئ والخدمات اللوجستية ، مضيفا أن الصين تدعم دول بريكس في تعزيز التعاون في مجالات الصحة الرقمية والبحث والتطوير في القطاع الطبي وفي مجال اللقاحات ، وكذلك الطب التقليدي.

وأضاف أن الصين ترحب بخطة العمل لمكافحة الإرهاب التي توصلت إليها دول بريكس ، ودعا دول المجموعة إلى استكشاف سبل محاربة الإرهاب والتطرف بنشاط ، ودعم التعاون في القضاء على الإرهاب السيبراني ووقف تمويل الإرهاب ، وتعزيز بناء فضاء سيبراني سلمي وآمن ومنفتح وتعاوني ومنظم.

المصدر: شينخوا

 

مجموع القراءات 1 total views, قراءات اليوم 1 views today

مركز الدراسات الآسيوية والصينية