الصين والإمارات تتعهدان بتعزيز التعاون البرلماني

الصين والإمارات تتعهدان بتعزيز التعاون البرلماني

 

أجرى كبير المشرعين الصينيين لي تشان شو محادثات، اليوم الأربعاء، عبر رابط فيديو، مع صقر غباش، رئيس المجلس الوطني الاتحادي لدولة الإمارات، وتعهد الجانبان خلالها بتعزيز التبادلات بين الهيئتين التشريعيتين لدى البلدين.

وقال لي، رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، إن الصين والإمارات، باعتبارهما صديقين مقربين وشريكين جيدين، بذلا كل جهد لتعزيز العلاقات الثنائية، مع تعميق الثقة السياسية المتبادلة، وتحقيق نتائج مثمرة في التعاون الاقتصادي والتجاري، والقيام بتبادلات شعبية أوثق، مضيفا أن التعاون في مكافحة كوفيد – 19،  أصبح علامة جديدة للعلاقات الثنائية.

وأوضح لي أن بناء الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين الصين والإمارات حقق تقدما جوهريا ومهما، الأمر الذي لا يفيد البلدين وشعبيهما فحسب، بل يؤسس أيضا نموذجا للاحترام المتبادل والتعاون متبادل المنفعة وللتعاون المربح للجميع بين الصين والدول العربية والإسلامية.

وأشار إلى أنه وفقا للتوافقات المهمة التي توصل إليها زعيما البلدين، يتعين على الصين والإمارات تعزيز التواصل الاستراتيجي بالإضافة إلى تضافر مبادرة الحزام والطريق مع خطة التنمية الوطنية الإماراتية لفترة الـ 50 عاما المقبلة، لافتا إلى أنه يتعين على الجانبين تعزيز الدعم السياسي المتبادل، ودعم كل منهما للمصالح الأساسية والشواغل الرئيسية للآخر، وحماية أهداف ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة والأعراف الأساسية الحاكمة للعلاقات الدولية، وحماية المصالح الأساسية وطويلة الأجل للدول النامية بشكل مشترك.

ودعا لي الجانبين إلى تنفيذ التعاون إزاء مكافحة كوفيد-19، وتعزيز التعاون في مجال اللقاحات لإفادة مزيد من الدول، وتعميق التعاون العملي في مجالات أخرى.

كما شدد على أن المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني يولي أهمية كبيرة لتعزيز التبادلات والتعاون مع المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي، ويأمل في أن يعزز الجانبان التعاون الودي بين البلدين في مختلف المجالات.

ودعا الجانبين إلى الموافقة في الوقت المناسب على الوثائق القانونية التي تساعد في تنمية العلاقات الثنائية وكذا مراجعتها، من أجل توفير ضمانات قانونية للتعاون في مبادرة الحزام والطريق وغيرها من المجالات.

ومن جانبه، أعرب غباش عن شكره للصين على تقديم دعم مهم في مكافحة (كوفيد-19)، معربا عن استعداد المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي لتعميق التبادلات الودية مع المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني وتقديم مساهمات إيجابية في تعزيز العلاقات الثنائية ودفع التعاون البراجماتي وتعزيز الصداقة بين شعبي البلدين.

المصدر: شينخوا

مركز الدراسات الآسيوية والصينية